شاهد كيف استطعت تصغير حجم الصور من 15 MB إلى 32 KB

شاهد كيف استطعت تصغير حجم الصور من 15 MB إلى 32 KB

أعلم أنك متلهف لمعرفة طريقة تصغير حجم الصور لهذا الحد الذي قرأته في عنوان الموضوع. بل ربما بعضًا من غير المتخصصين يتعجبون قائلين: كيف يمكن تقليل حجم الصور من 15 MB أي (15360 كيلو بايت) إلى 32 كيلو بايت فقط؟!

عند كتابة مقال جديد يتقمص الكاتب ثلاث شخصيات

شخصيات ثلاثة يتقمصها الكاتب عند كتابة مقال جديد

في موضوعنا اليوم نتحدث بشكل عام عن فكرة المقال المعروضة والمطلوب منك فعله ككاتب بشكل أولي قبل أن تنطلق في كتابة مقال جديد لمدونتك. لكن قبل أن ننطلق، كان يجب أولًا أن تتعرف على الشخصيات الثلاثة التي سوف تلعبها حين كتابة مقال.

قبل أن تكتب مقال جديد .. لمن تكتب ؟

قبل تأليف مقال جديد لمدونتك .. لمن تكتب؟

قبل أن تكتب مقال جديد، يجب أن تعرف لمن تكتب .. إنها من الأمور البديهية التي يغفل عنها معظم المدونون؛ فالكثير منهم يشرع في صناعة محتوى جديد دون أن يعرف لمن صنع وكتب هذا المحتوى. وهم بذلك لا يعرفون أنهم يفعلون كمن يُطلق سهماً في الهواء دون تحديد هدف مُسبق؛ وبالتالي لا نتيجة تذكر في معظم …

قبل تأليف مقال جديد لمدونتك .. لمن تكتب؟ قراءة المزيد »

نموذج عقد شراكة بمثال عملي على مشروع الروضة

نموذج عقد شراكة أولي بمثال عملي على مشروع الروضة

ليس الغرض من كتابة هذا الموضوع أن يكون لديك نموذج عقد شراكة مُسمط تسير عليه، ولكن أن تعرف بعض الأساسيات التي يمكن إتباعها عندما تبدأ شراكة مع أحدهم في أي مشروع من المشروعات. ونؤكد أن هذا الموضوع لا يُغني عن استشارة المختصين ولكنه على الأقل يُقدم إجابات مُبسطة لأهم الأسئلة التي تجول في خاطر من …

نموذج عقد شراكة أولي بمثال عملي على مشروع الروضة قراءة المزيد »

مراجعة أولية لدورة تطوير واجهات المستخدم من حسوب

مراجعة أولية لدورة تطوير واجهات المستخدم من حسوب

منذ عدة سنوات ومع بداية محاولاتي البدائية لفك طلاسم مواقع الإنترنت، كُنت مُراهقًا مُندفعًا نحو تحقيق ما أراه صحيحًا، وحينها أردت أن أتعلم اختراق مواقع الإنترنت لسبب غير معروف. وبعدما أُرهقت من البحث لوقت طويل في مواقعنا العربية التي كانت ذاخرة بمعلومات منقولة، لم أتعلم شيئًا، ففكرت بطريقة الكابتن الجوهري أنه لكي أخترق موقع إنترنت …

مراجعة أولية لدورة تطوير واجهات المستخدم من حسوب قراءة المزيد »

حوار حصري مع أحمد سعد (ملك المطابخ)

حوار حصري مع أحمد سعد (ملك المطابخ)

كثيرًا ما ننظر إلى النتائج التي حققها الناجحون غير مكترثين لما فعلوا أو لمدى المعاناة التي واجهتهم في حياتهم بل قد ينظر أحدنا إلى من نجح نظرة غبطة يائسة لينعكس أثرها السلبي في عقله الباطن أن ما وصل له الذي نجح لا يُمكنه الوصول إليه.